نفيسة حافظ .. أول سودانية تقتحم مجال الموضة العالمية بفيلم “المسار” | The sea

You are the leader of the people of the world, and you are the leader of the world.

لم تكن الأزياء هي شغفها الأول، ولا حلمها البعيد، بل كان طموحها أن تبقى في مصاف الكبار من العائلة التي تضم الأطباء والقانونيين والمهندسين، لكن “نفيسة” الشابة التي درست في كلية الفنون الجميلة بجامعة السودان، اختارت أقرب المجالات للمكانة الاجتماعية وهو مجال التصميم المعماري You can find the information you need in the Internet, and you can use it.

News of the Republic of the United States of America

The list is the same

نفيسة حافظ (25 عاما)، شابة سودانية تخرجت في قسم تصميم الأزياء بكلية الفنون الجميلة بجامعة السودان عام 2015، في بلاد تشتهر بـ”الثوب” والجلابية السودانية، فبدأت نفيسة معركتها في اقتحام مجال الأزياء.

“Nucy” (نوسي), أه أل علامة لخط أزياء سوداني

البداية التي شهدت العديد من الصعوبات لنفيسة، اعتبرتها الشابة العشرينية مرحلة للتعلم، فهي صاحبة تجربة فريدة في عالم الأزياء، فحتى الأخطاء لم تحسبها نفيسة أمورا توقفها عن مسيرتها، بل كانت تشجعها على المزيد من الاستمرار والتقدم.

عدم انتشار ثقافة الموضة في السودان، كان العائق الأكبر أمام نوسي، فضلا عن رفض فكرة عروض الأزياء، وصعوبة وجود عارضات أزياء، كانت جميعها أمور أثرت بصورة كبيرة على تقدم المشروع، لهذا كان ضروريا لنفيسة أن تبحث عن بديل، وكان بديلها هو “المسار” .

Detection of information on the use of accessories for the purpose of the application

“Mezzar” .. فيلم يحاكي تجربة

“المسار” تجربة جديدة تخوض بها نفيسة دربا من دروب الموضة العالمية، فقد اختارت لعرض مجموعتها الجديدة لصيف 2022، ألا تكون ضمن عروض أزياء، أو جلسات تصوير فوتوغرافية، لكنها ارتأت تجربة أشمل، كما تقول نفيسة حافظ للجزيرة نت “المسار فيلم سينمائي صامت له Ussinariu and Ophthalmologists

The film is based on the “Southern Fashion Week”, and in the United States is the most popular in the world of African music.

وتواصل نفيسة حديثها للجزيرة نت، مؤكدة أن التنوع العرقي والقبائل المتعددة في السودان تسمح بآلاف الأفكار والتصاميم التي لم تكتشفها بيوت الأزياء العالمية، واكتفت بما هو متاح ومتعارف عليه من التصاميم الأفريقية.

الصحراء والألوان

اختيار ألوان الأزياء في فيلم المسار لم يكن وليد الصدفة، فقد اختارت نفيسة الألوان الحارة التي تعبر عن سخونة أفريقيا، وبرغم الحداثة الغالبة على الأزياء وتصميماتها، إلا أن الروح الأفريقية لم تغادر تصاميم نفيسة، التي اعتمدت على لون واحد في كل تصميم من دون تداخل الألوان You can do this and that you can do it, and you can use it to help you get the most out of it.

اختارت نفيسة صحراء دارفور ليتم بها تصوير مشاهد فيلمها “المسار”، لتشهد الأرض التي عرفها العالم من خلال الحروب، تاريخا جديدا، يكون الفن فيه رسالة سلام للعالم أجمع كما تتمنى نفيسة وفريقها.

.

Leave a Reply

Your email address will not be published.