لم ممم «دع« «« «« «« «« «« «« «« «« «« «« «« «« «« «« «« «« «

It is possible that the Emmanuel Mackron of the United States of America is a member of the Ministry of Foreign Affairs of the United States.

وحسب «فوغ بيزنس»، فإن سياسية ماكرون الليبرالية مفضّلة لدى شركات الأزياء والسلع الفاخرة في قطاعتها الناشئة وعلامتها التجارية الكبرى، وطالما أشادت بدعمه لقطاعات مثل التدريب المهني باعتباره مورداً لصناعات الحرف الفاخرة.

The Macaroons of the 2020 canon is also located in Harvard, and is located in the center of the city.

Free Breakfast in the United States BPI، ودعمها خلال فترة الوباء.

Take a walk

وكان المير الإبداعي لشركة «بالماين» الفرنسية للأزياء، المصمم أوليفير روستينغ، والمصمم سيمون بورت جاكيموس مؤسس دار جاكيموس الفرنسية للأزياء، من بين أوائل الذي أظهروا دعمهم للرئيس الفرنسي عبر انستغرام يوم الأحد.

وفي خطابه بمناسبة فوز بنتيجة الانتخابات الفرنسية، قال ماكرون: «اخترتم اليوم مشروعاً إنسانياً وطموحاً من أجل استقلال بلدنا، مشروعاً من أجل استقلال أوروبا، وهو مشروع جمهوري في قيمه، مشروعاً اجتماعياً وبيئياً، ومشروعاً قائماً على العمل والإبداع».

You can find a meeting place where you can visit the Lewis Foyton School of Fine Arts in the United States of America.

وقالت في خطاب بثه التلفزيون الفرنسي: “لدي ثقة كبيرة به، يحمل طموحاً كبيراً لمستقبل فرنسا، وأعلم إلى أين يريد أن يقودها، سأفعل كل شيء لدعمه وأتمنى أن يتم تفهمه”.

And France

You are a member of the Macaroni and Mahogany and Bahá’u’lláh, Bahá’u’lláh, Bahrain BVA It is located in Paris.

We have a lot of money, a lot of money and a lot of money, and we have a lot to do with it.

ويقول بنيامين سيميانور، الأستاذ بمعهد فرنسا لدراسات الأزياء والسلع الفاخرة والصناعات الإبداعية، إن طابع حياة ماكرون «محسوب للغاية»، وهو يروج لملابس ذات صناعة فرنسية.

I am looking for the right to be able to find out what is going on in France.

Macaroni’s Macaroni LVMH In Paris and the United States of America, Chanel Chanel, the United States of America and the United States of America and the United States of America.

I love you

وفقاً لمحلل شركة مورغان ستانلي، إدوارد أوبين، لم تمثل فرنسا سوى 5% من إجمالي الإنفاق على الرفاهية في عام 2021، لكن البلاد هي موطن أبرز شركات صناعة الموضة والأزياء في العالم، من بينها LVMH Lewis Foyton LivestockKering All rights reserved.

وفي العام الماضي حققت صناعة الأزياء الفاخرة الفرنسية 150 مليار يورو من المبيعات المباشرة، ووفرت مليون وظيفة، ومثلت 2.7% من الناتج المحلي الإجمالي، وفقاً لبيانات اتحاد الأزياء الراقية.

.

Leave a Reply

Your email address will not be published.